وزير الأشغال الأردني يطلب ملاحظات المهندسين

قال وزير الأشغال العامة والاسكان المهندس سامي هلسة ان الوزارة طلبت اعطاء مشروع القانون المعدل للبناء الوطني صفة الاستعجال لما يشكله من أهمية بتنظيم العمل في القطاع الهندسي، داعيا النقابة إلى ابداء ملاحظاتها بالسرعة الممكنة لمناقشتها مع مجلس النواب.

واكد خلال لقائه نقيب المهندسين المهندس ماجد الطباع ونائبه المهندس خالد أبو رمان وأعضاء مجلس النقابة وأمين عام الوزارة وأمين عام النقابة إن النقابة والوزارة تعملان بتوازٍ وأنهما شريكتان في خدمة الوطن والمواطن أهمية تعزيز سبل التعاون المشترك لتطوير العمل الهندسي وايجاد حلول للتحديات التي تواجهه في ظل الأزمة الاقتصادية التي تمر بها المملكة والدول المحيطة.

ودعا الطباع إلى ضرورة الاسراع باقرار العلاوة الفنية للمهندسين العاملين في القطاع العام في أقرب وقت ممكن.

وعبر الطباع عن شكره للحكومة على جهودها المبذولة لالزام الشركات الأجنبية العاملة في المملكة بتشغيل كوادر هندسية أردنية في المشاريع التي تعمل ضمنها مؤكدا أهمية أن تتخذ الحكومة اجراءت فيما يتعلق بالتعليم الهندسي في الجامعات الأردنية، في ظل ارتفاع أعداد الخريجين من كليات الهندسة وشح فرص العمل وتدني الرواتب بشكل عام.

من ناحيته أوضح أمين عام النقابة المهندس محمد أبوعفيفة أن تشغيل مهندسين أردنيين ضمن مشاريع تقودها شركات أجنبية داخل الأردن من شأنه أن ينقل خبرات جديدة للمهندس الأردني ويرفع من تنافسيته وكفاءته.

وأكد على ضرورة دعم الحكومة لجهود النقابة في مجال فتح أسواق عمل جديدة للمهندسين الأردنيين في الخارج، والاسهام في تسويق الكفاءات الأردنية ما يؤدي إلى تقليل أعداد المهندسين العاطلين عن العمل.

وأشار م. أبوعفيفة إلى أهمية التعامل مع العمل الاستشاري ككتلة واحدة ومعالجة المشاكل التي يعاني منها هذا القطاع حاليا.

ودعا م.أبوعفيفة الى دعم العمل الهندسي الاستشاري والمكاتب الهندسية الاستشارية والسعي لزيادة تنافسية القطاع الخاص داخلياً وخارجياً.

للنشر