منهجية إدارة المشاريع وشهادة الـ PMP.. أهميتها وأهدافها :

لماذا إدارة المشاريع ؟ وما الفائدة من وجود منهجية عالمية لإدارة المشاريع؟ ما الأهداف وما الفوائد التي ستضيفها لذاتك أو لعملك لو حضرت دورة إدارة المشاريع و طبقت هذه المنهجية التي يُصدرها معهد إدارة المشاريع PMI ؟

أي شركة لديها خطط وأهداف ترسم للوصول إليها وفق أنماط ومعايير معينة, غالباً هذه الأهداف متولدة من خطة استراتيجية وبالتالي نجاح تحقيق هذه الأهداف من خلال إقامة مشاريع ناجحة يعني نجاح لهذه الخطة.

حتى الصعيد الفردي, فإنه لكل فردٍ ناجحٍ خُطط ومشاريع على مختلف الأصعدة (مشاريع تجارية, تربوية, سياسية, تعليمية ..الخ) ولا بد من إدارة فعالة لهذه الخطط كي يتمكن من تحقيق هذه الأهداف.

فشل المشاريع:

من أهم أسباب فشل المشاريع هو إما أن يكون هنالك خطأ في التخطيط أو خطأ في التنفيذ.

هنالك اعتقاد سائد لمسمى ” الفشل ” حيث يُطلق على المشروع الذي لم يكتمل, وهذا الاعتقاد خاطئ!

يعتبر المشروع بأنه فاشل في أحد الحالات التالية:

إذا تأخر عن موعد التسليم ، إذا تجاوز الميزانية ؛ إذا حصل تعديل على نواتج المشروع؛ إذا كانت الجودة سيئة ؛ إذا لم ينل رضى العميل؛إذا لم يحقق أهدافه

هنا يأتي معهد إدارة المشاريع PMI ويضع منهجية قياسية Standard وأسس عالمية تسعى لمُتبعيها نجاح مشاريعهم وتنفيذها خلال الموقت المحدد (Time), وضمن الميزانية (Budget), دون التغيير على نطاق العمل المطلوب (Scope).

تتلخص هذه المنهجية في وضع 42 عملية إدارية تضمن أقصى أنواع الضبط والجودة تتوزع أثناء فترات المشروع (فترة البدء, التخطيط, التنفيذ, المراقبة والتحكم وإغلاق المشروع), هذه العمليات تحيط بإدارة الجوانب التالية:

إدارة تكامل المشروع Integration Managementإدارة نطاق المشروع Scope Managementإدارة وقت المشروع Time Managementإدارة تكاليف المشروع Cost Managementإدارة جودة المشروع Quality Managementإدارة الموارد البشرية للمشروع Human Resource Managementإدارة اتصالات المشروع Communication Managementإدارة مخاطر المشروع Risk Managementإدارة مشتريات المشروع Procurements Management

عدا عن أن شهادة الـ PMP تعتبر ثاني أقوى شهادة مهنية عالمياً, إلا أنها ستكسبك مهاراتٍ و خبراتٍ واسعة, وإتقانك لهذه المهارات سيعينك على فهم دورك الرئيسي في قيادة أي مشروع مهما كان طبيعته وحجمه وستتعامل مع أغلب الأشياء من حولك بطريقة مختلفة إذا ما اعتبرت أي شيء في حياتك يُمثل مشروعاً بحد ذاته.

للنشر