المهندسين الزراعييين العرب في تونس لبحث مخاطر المناخ على المنطقة

أقيم يوم الاربعاء 10 ماي 2017 بمدينة الحمامات فعاليات الدورة 42 للمؤتمر العام لاتحاد المهندسين الزراعيين العرب التي تشرف على تنظيمه عمادة المهندسين التونسيين بصفتها الرئيس الحالي للاتحاد.
وتتزامن الدورة الحالية للمؤتمر العام مع الدورة 83 للمكتب التنفيذي والمؤتمر الفني الدوري الحادي والعشرون.

وقد سجلت التظاهرة مشاركة 15 وفدا عربيا عن المنظمات الهندسية في كل من الاردن، البحرين، الجزائر، عمان، السودان، سوريا، فلسطين، العراق، الكويت، لبنان، ليبيا، مصر والمغرب.

و تناول المؤتمر عدة محاور في شكل ورقات عمل تهم وضع الزراعة في العالم العربي وخاصة منها مخاطر المناخ على المنطقة و القضايا الخاصة بالأمن الغذائي العربي، وعلاقاتها بزيادة الطلب على المياه والعجز في الاحتياجات المائية وتاثيرها على برامج الاكتفاء الذاتي من المحاصيل الاستراتيجية.

كما ناقش المؤتمر أيضا دور النقابات والهيئات الهندسية الزراعية بالدول العربية في المساهمة بتقديم الخبرات اللازمة لتنفيذ إستراتييجة عربية موحدة تراعي التحديات المتعلقة بالأمن الغذائي وآليات تطوير الزراعة العربية والتوجه نحو تجديد أنظمة الري في المناطق السقوية والتوسع في المحاصيل التصديرية التي تمتلك فيها المنطقة العربية ميزة نسبية.

للنشر