فوز ثلاثة مهندسين معماريين اسبان بجائزة “بريتزكر العريقة”

فاز ثلاثة مهندسين معماريين اسبان هم رفاييل اراندا، وكارميه بيغيم، ورامون فيالتا من شركة “ار سي ار اركيتيكتس” في كاتالونيا يوم 1 مارس 2017، بجائزة “بريتزكر العريقة”، وهي مرادف لجوائز نوبل في الهندسة المعمارية.

وتعتبر هذه المرة الأولى التي تمنح هذه الجائزة لثلاثة أشخاص في العام نفسه منذ تأسيسها العام 1979، لتكريم عمل مهندس معماري لا يزال على قيد الحياة. وسبق أن منحت الجائزة إلى مهندسين في العام نفسه. وهي المرة الثانية التي تكافئ فيها الجائزة مهندسين اسبان بعد رافاييل مونيو العام 1996.

وأسس رافاييل اراندو (55 عاماً) وكارميه بيغيم (54 عاماً) و رامون فيالتا (56 عاماً) شركتهم العام 1988 في اولوت مسقط رأسهم الواقعة قرب الحدود الفرنسية. وعمل الثلاثة خصوصاً على مشاريع في اسبانيا وبلجيكا وفرنسا.

ومن أبرز مشاريعهم متحف سولاج في روديس الفرنسية. وصمم المهندسون الثلاثة ابنية واماكن متنوعة جداً، ولا سيما احواض سباحة ومنشآت رياضية في الهواء الطلق ومطاعم ومكاتب وابنية جامعية.

واعتبر نجل مؤسس الجائزة توم بريتزكر في بيان أن المهندسين المعماريين الثلاثة “كان لديهم تأثير على مهنتهم يتجاوز المحيط المباشر”، مضيفاً “عملهم يظهر التزاماً ثابتاً بالمكان وتاريخه لاقامة فسحات تتناغم مع بيئتها”.

وتترافق الجائزة بمكافأة مالية قدرها 100 ألف دولار، وستسلم الى الفائزين في طوكيو خلال مراسم تقام في 20 ماي المقبل.

للنشر