رئيس بلدية صفاقس يضع من أولويات عمله البلدي شراء سيارة فاخرة كإمتياز له

أقر رئيس بلدية صفاقس منير اللومي خلال تدخله، اليوم الثلاثاء، في حصة الماتينال في إذاعة شمس آف آم ان قرار شراء سيارة فاخرة كإمتياز له في منصب رئيس بلدية يدخل ضمن مهامه ومن أجل تسهيل عمليه تنقله ولجلب الإستثمارات، وفق قوله.

وأفاد اللومي أن المبلغ المخصص لشراء سيارة فاخرة له وشراء عدد 28 دراجة نارية للعملة تم رصده من المبلغ المتبقي الذي رصد لإحدى المشاريع بالمدينة، مبينا أنه تم رصد مبلع 500 ألف دينار للمشروع وقدرت كلفة إنجازه ب300 ألف دينار وال200 ألف دينار المتبيقة تم رصدها لشراءات أخرى من بينها السيارة والدراجات النارية .

وشدد أن عملية رصد المبلغ المذكور لشراء السيارة الفاخرة والدراجات النارية تم بطريقة قانونية، مبينا ان عملية التحويل “أبدا لم تكن غير قانونية”.

وفي انتقاد منه على تركيز الإعلام على هذا القرار ووصفه ب”سوء التصرف الإداري” ، بين أن الأمر أخذ منحى أكثر مما يستوجبه، وفق تعبيره.

للنشر