حمى غرب النيل تحصد حياة 31 شخصا في اليونان وتصيب العشرات في إسرائيل

أعلنت وزارة الصحة اليونانية يوم أمس، الخميس 27 سبتمبر 2018، أن حمى غرب النيل أودت بحياة 31 شخصا خلال العام الجاري و أن عدد الإصابات في ارتفاع ملحوظ في البلاد.

وأشارت إلى أن هناك 240 شخصًا آخرين مصابين بالفيروس، معظمهم في شبه جزيرة البيلوبونيز، وفي الريف المحيط بالعاصمة أثينا، وفي مدينة تسالونيك الساحلية.

وقالت الهيئة المسؤولة في الوزارة عن حمى غرب النيل أنه يتم علاج 22 مصابا بالفيروس في المستشفيات، بينهم 12 في العناية المركزة.

كما أكدت وزارة الصحة الاسرائيلية لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الجمعة، أن شخصين لقيا حتفهما وأُصيب 68 آخرون في تفش جديد لفيروس حمى غرب النيل في إسرائيل.

وقالت الوزارة إن الشخصين اللذين توفيا جراء اصابتهما بالفيروس، وهو عدوى تنتشر عادة عن طريق البعوض، كان عمرهما 85 و 75 عاما، وكانا مصابين بإمراض اخرى لم يتم التعرف عليها.

وأضافت الوزارة أن 68 شخصا آخرين أصيبوا بالفيروس معظمهم من كبار السن أو الذين عانوا من أمراض أخرى.

ومن بين أعراض الفيروس الحمى والصداع والقيء والطفح الجلدي. والعلاج منه يمكن أن يستغرق شهورا. وتبلغ نسبة خطر الوفاة عشرة في المئية بين الأشخاص الذين لديهم تاريخ مع الأمراض

ومن المتوقع أن يكون العدد الفعلي للحالات أعلى بكثير؛ حيث يشكو معظم المصابين من أعراض عادية مثل الصداع وآلام المفاصلة, وينتقل الفيروس عن طريق البعوض.

للنشر