حكيم بن حمودة: ”الخطوط التونسية تعيش أسوأ أيامها”

دعا وزير المالية الأسبق حكيم بن حمّودة، الحكومة إلى الإسراع بوضع خارطة طريق لإنقاذ شركة الخطوط التونسية، التي تعيش ”أكثر أيامها سوداوية”، وفق تعبيره.

وقال، بن حمودة على صفحته بالفايسبوك، إنّ الشركة عرفت خلال الفترة الأخيرة تسجيل تأخر متواصل لمواعيد رحلاتها وغياب للمعلومة الضرورية ونقص في الاتصال بين جميع الأطراف المتداخلة، بالإضافة إلى وضع مالي صعب.

وتابع، ”كلّ هذه المشاكل تطفو وسط لا مبالاة تامة من طرف المسؤولين.. هذه الأزمة تدلّ على عدم المسؤولية والنقص في الحرفية والجدية للمشرفين على الشركة”.

حكيم بن حمودة

للنشر