حجز 3 آلاف لتر من مياه الشرب الغير صالحة للاستهلاك

أفادت المديرة الجهوية للتجارة بالمنستير سهام المبروك،  يوم السبت 11 أوت 2018، أن فرق المراقبة الاقتصادية الراجعة بالنظر إلى الإدارة الجهوية للتجارة بالمنستير بالتعاون مع الأمن السياحي، تمكنت أمس الجمعة 10 أوت 2018، من حجز 3 آلاف لتر من مياه الشرب غير مطابقة للمواصفات القانونية وغير صالحة للاستهلاك، بمنطقة الدخيلة بالمنستير، على متن شاحنة قادمة من الهوارية.

وأضافت المبروك، أن فريقا مشتركا بين التجارة والحرس الوطني سجل أمس، ضمن تكثيف حملات المراقبة على الطرقات، 6 مخالفات اقتصادية على مستوى وادي حمدون، تعلقت بعدم الاستظهار بسندات نقل بالنسبة إلى مواد كهرومنزلية، وغياب الفوترة في مادة السداري المدعم.

وأشارت، إلى أنه تم تحرير 65 مخالفة اقتصادية خلال 248 زيارة تفقد ميدانية، وحجز 4400 علبة من السجائر المحلية والمهربة بسبب الاحتكار، ومسك وترويج بضاعة مجهولة المصدر أثناء حملة إقليمية للمراقبة الاقتصادية خلال الأسبوع الجاري بمشاركة 13 فريق للمراقبة الاقتصادية.

وأسفرت حملة جهوية لمراقبة المطاعم وفضاءات الترفيه يوم 6 أوت الجاري، عن تسجيل 22 مخالفة اقتصادية تعلق جلّها بسلامة وجودة المنتوجات والخدمات المقدّمة ونزاهة المعاملات التجارية، و14 انذارا كتابي وشفاهيا من قبل أعوان الصحة، ومقترحا لغلق مقهى سياحي بسبب الاخلال بتراتيب وشروط النظافة، وفق ذات المصدر.

من جهة أخرى، ذكرت المبروك أن فرق المراقبة الاقتصادية سجلت، خلال 91 زيارة ميدانية منذ غرة أوت الجاري تاريخ انطلاق موسم التخفيضات وإلى غاية اليوم، 6 مخالفات إقتصادية تعلقت بعدم احترام السعر المرجعي، والتأشير الثنائي، وعدم التصريح للبيع بالتخفيض الموسمي، وعدم اشهار الأسعار والاستظهار بفواتير،مشيرة إلى أن مجموع التصاريح الواردة على الإدارة الجهوية للتجارة بشأن المشاركة في موسم التخفيضات بلغ 78 تصريحا وبلغ عدد نقاط البيع 107 نقطة.

وأبرزت أن مجموع المخالفات الإقتصادية المسجلة منذ بداية شهر أوت الجاري بلغ 155 مخالفة تعلقت بالزيادات غير القانونية في المواد المسعرة خاصة الحليب نصف دسم، والممارسات الاحتكارية كإخفاء البضاعة، وجودة وسلامة المنتوجات في قطاع المطاعم وفضاءات الترفيه، وحجز كميات من المواد الغذائية منتهية الصلاحية.

للنشر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *