تطبيق إعلاميي يتابع الحالة الصحية للنساء الحوامل

اعلنت  اليوم الثلاثاء 24 جويلية 2018  مدرسة علوم التمريض بسيدي بوزيد، عن البدأ في إستغلال تطبيقة جديدة تخص النساء الحوامل تهتم بمتابعة حالتهن والتذكير بمختلف التطورات الصحية للمرأة الحامل، وذلك بحضور ممثلين عن الإدارة الجهوية للصحة والمندوبية الجهوية للأسرة والعمران البشري وعدد من الجمعيات ذات العلاقة.

وأكد رئيس جمعية الفكر والثقافة الكونية، لطفي زارعي، ان سيدي بوزيد وتونس قامت لأول مرة  بجمعية الفكر والثقافة الكونية بالشراكة مع المندوبية الجهوية للأسرة والعمران والبشري وجمعية أصدقاء المرضى وفرع أطباء العالم بسيدي بوزيد بإنجاز تطبيقة تتيح إرسال ارساليات قصيرة تتضمن مراقبة الحالة الصحية للنساء الحوامل وتذكيرهن بمواعيدهن الطبية بالإضافة إلى ارسال نصائح طبية وغيرها من الخدمات ذات العلاقة.

وأشار إلى أنه تم في مرحلة أولى إحصاء النساء الحوامل ثم تخزين أرقامهن الهاتفية، حيث بلغ عدد المشتركات في هذه الخدمة 135 امرأة يتواجدن بمدينة سيدي بوزيد ليقع لاحقا تعميم التجربة على مختلف معتمديات الولاية.

وأوضح أنه تم الشروع في استغلال هذه التطبيقة، واتخاذ مختلف الاحتياطات لضمان وصول الارساليات القصيرة إلى النساء الحوامل قصد إنجاح هذه التجربة والحد من ظاهرة الوفيات اثناء الولادة سواء بالنسبة للحوامل أو للرضع، مشيرا إلى أن نقص التحسيس والتوعية وعدم انخراط المرأة وخاصة الريفية في منظومة التوعية الإنجابية تعدّ من أبرز أسباب الوفيات المسجلة.

للنشر