تراجع بـ100 آلف طالب في سبع سنوات

تم تسجيل تراجع في عدد الطلبة خلال السنوات السبع الأخيرة ب100 ألف طالب على المستوى الوطني، ويعود ذلك حسب وزير التعليم العالي والبحث العلمي سليم خلبوس إلى التراجع الديمغرافي للشباب، مرجحا إمكانية العودة إلى المعدل العادي بعد 6 سنوات.

وخلال زيارته إلى ولاية القيروان اليوم السبت بمناسبة الإستعدادات للعودة الجامعية، أشار الوزير إلى أن عدد تخرج المهندسين تقلص من 8 آلاف مهندس إلى 4 آلاف مهندس في حلال 6 سنوات فقط، مما دفع الوزارة إلى مراجعة منظومة التدريس الهندسي والمرحلة التحضيرية من أجل استرجاع المعدل العادي.

وفسّر خلبوس سبب عدم إحداث كلية الهندسة بالقيروان رغم برمجتها منذ سنوات، إلى إشكالية نقص عدد الطلبة في شعبة الهندسة على المستوى الوطني، مضيفا أن الوزارة قررت إضافة شعبة جديدة لهذه السنة الجامعية تتمثل في شعبة الطاقات المتجددة نظرا لقيمتها في سوق الشغل، حسب قوله.

وفي القيروان، وخاصة في كلية رقادة، فقد تقلص العدد نتيجة عزوف الطلبة عن شعبة الإنسانيات بحكم ضعف اندماج المتخرجين بسوق الشغل

وقد أشرف خلبوس على حفل تكريم العمداء والمديرين الذين ساهموا في انجاح الموسم الدراسي الفارط بحضور والي القيروان محمد بورقيبة وعدد من الإطارات الجهوية والمحلية إلى جانب تدشين مقر المعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا بالقيروان بكلفة جملية 17.6 م د .

 

 

*خليفة القاسمي

للنشر