لأول مرة .. العلماء يحوّلون ويفي إلى كهرباء

تمكّن باحثون من معهد “ماساتشوستس” للتكنولوجيا، لأول مرة، من ابتكار جهاز يمكنه تحويل موجات “الإنترنت اللاسلكي” (ويفي)، إلى كهرباء.

ونشرت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية تقريراً حول ابتكار الباحثون أول جهاز في العالم لا يعتمد على بطاريات، ويمكنه تحويل إشارات الاتصالات والإنترنت اللاسلكية “ويفي”، إلى كهرباء، وهو ما يمكّن من إنتاج أجهزة إلكترونية من دون الاعتماد على بطاريات.

ويظهر من خلال ذلك الجهاز الجديد، أنه يعتمد على هوائي مرن يلتقط موجات التيار الكهرومغناطيسية، بما في ذلك موجات “ويفي” أو أي موجات ينقلها مع أشباه موصلات بتحويلها إلى فوت كهربائي تيار مستمر، يمكن استخدامه في تغذية الدوائر الكهربائية أو شحن البطاريات.

ويمكن تشغيل الجهاز الجديد لتشغيل أجهزة إلكترونية قابلة للارتداء وأجهزة طبية ومجسات استشعار تدعم تقنيات “إنترنت الأشياء”، لا تحتاج إلى بطاريات على الإطلاق.

وتصل كفاءة الجهاز الحالي في إنتاج الكهرباء عن طريق “ويفي”، حتى نسبة 40 %، لذلك يسعى الباحثون إلى تطوير أنظمة أكثر تعقيداً لتحسين كفاءتها في المستقبل.

للنشر