الشهيد المهندس حاتم بالطاهر

إستشهد الأستاذ الجامعي حاتم بالطاهر في جانفي 2011، حيث تعرض لعملية قنص أردي على إثرها قتيلا وذلك في إطار أحداث الثورة التونسية.

حاتم بالطاهر تحصل على الدكتوراه في الإعلامية من إحدى جامعات شمال فرنسا بملاحظة مشرف جدا ثم درس كأستاذ جامعي محاضر بالجامعات الفرنسية وباحث في الإعلامية قرر العودة قبل فترة قصيرة من إندلاع الثورة التونسية ليقوم بإيصال ما تلقاه من خبرات إلى الطلبة التونسيين وآنطلق في التدريس بالمدرسة الوطنية للمهندسين بقابس وكلية العلوم بقابس .

مباشرة بعد تعيينه أنشأ المهندس حاتم بالطاهر وحدة بحث لتأطير الطلبة وتنمية قدراتهم والعمل على تخريج كفاأت ذات مستوى عالمي.

لم تسمح الأقدار بأن يواصل المهندس حاتم بالطاهر ما عاد من أجله إلى تونس فلقد قتل في مظاهرة شارك فيها يوم 12 جانفي 2012 بمسقط رأسه بمدينة دوز. وقد رفضت عائلة  تلقي أي نوع من التعويضات وطالبت فقط بمحاسبة الجناة .

لم يخرج المهندس حاتم بالطاهر يومها للتظاهر من أجل العمل ولا من أجل الترفيع في الأجر أو مراجعة جدول المنح ولا من أجل تضمين بعض الرغبات في الدستور بل من أجل الحرية والكرامة فقط….

المهندس حاتم بالطاهر الشهيد الحي في ضمير كل من آمن بالثورة التونسية عاد من المهجر من أجل الوطن وغادر الحياة من أجل الوطن…

رحم الله الفقيد ورزقه أعلى درجات الشهادة.

 

للنشر