سحب القوات العسكرية من امام السفارة الفرنسية بالعاصمة

علمت حقائق اون لاين أنه تمّ صباح اليوم الاثنين 17 سبتمبر 2018، سحب القوات العسكرية الرابضة أمام مقرّ السفارة الفرنسية بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة.

وفي هذا السياق أفاد الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني، الرائد محمد زكري في تصريح لحقائق اون لاين، أنه بالتنسيق مع الوحدات الامنية قامت وزارة الدفاع بسحب قواتها من امام السفارة، لافتا الى ان هذا القرار يعد مؤشرا ايجابيا لتراجع التهديدات الارهابية في بلادنا.

وبيّن الزكري أنّ وزارة الدفاع تحافظ على سلامة امن السفارة باشكال اخرى.

ومن جهتها بيّنت رئيسة بلدية تونس سعاد عبد الرحيم لحقائق اون لاين، انّ البلدية سعت منذ فترة الى التواصل مع السفارة ووتحدّثت عن جمالية الشارع وتاثير انتشار الاسلاك الشائكة بالعاصمة على صورة تونس، ولفتت عبد الرحيم إلى ان السفارة ابدت تفهمها لكنها بينت أن قرار الازالة يعود الى وزارة الداخلية.

وكانت وزارة الداخلية قررت في سبتمبر 2012، تركيز تعزيزات أمنية بالمقرات الدبلوماسية التابعة للسفارة الفرنسية بتونس، بعد الاعتداء على السفارة الامريكية.

 

المصدر : هبة حميدي

للنشر