عمادة المهندسين: السائق يتحصّل على أجر يفوق أجر المهندس في بعض المؤسسات العموميّة

 

أفاد رئيس عمادة المهندسين التّونسيين أسامة الخريجي لدى حضوره  يوم الأربعاء 03 أكتوبر 2018 في برنامج “إيكوماغ” أنّ العمادة تطالب ببعث هيئة إعتماد مستقلّة تشرف على عمليّة تسجيل خريجي جميع المدارس الهندسية العمومية والخاصة.

وأضاف أسامة الخريجي أنّ أغلب الدّول المتقدّمة تتّجه نحو إنتداب المهندسين المعتمدين مشيرا إلى أنّ مغادرة حوالي 10 آلاف مهندس تونسي البلاد خلال ال 3 سنوات الماضية يعود إلى غياب ظروف العمل وما أسماه ب “لا مبالاة الحكومة” بتحسين ظروف عمل المهندس في تونس.

كما أكّد رئيس عمادة المهندسين التّونسيين أنّ عدد من المؤسسات العموميّة في تأجيرها لمهندسين يشرفون على مشاريع تتكلّف ملايين الدّينارات، تقوم بتقديم أجور شهريّة لهم في حدود 800 دينار أي أقل من بقيّة الموظفين والكتبة وحتى السائقين الذي تبلغ أجرتهم الشهرية حوالي 2500 دينار إذا ما إعتمدنا آلية الساعات الإضافيّة.

وأفاد ضيف البرنامج أنّ أوروبا لديها برنامج لإنتداب حوالي 900 ألف مهندس في السنوات القليلة القادمة نصفه تقريبا في فرنسا مضيفا أنّ حوالي 70 بالمئة من المهندسين التّونسيين يتوجّهون نحو فرنسا وبدرجة أقل ألمانيا ودول الخليج.

 

للنشر